يوم المعلم العالمي أكتوبر 2017 م

لأن ثمار المعلم نجنيها للأبد ولأن نهضة الأمة تبدأ من المعلم …… فشكراً لكل من علمنا حرفاً

  المدرسة السعودية إسلام آباد – باكستان تحتفل باليوم العالمي للمعلم

التعليم ليس مهنة، التعليم “رسالة”، ولو عدنا الى صفحات التاريخ لوجدنا أن لقب معلم كان يطلق على صفوة المجتمع من فلاسفة وعلماء ومنظرين، أولئك الذين بقيت تعاليمهم الى عصرنا الحالي، نبراسا تهتدي به أجيال تليها أجيال معلمون وقفوا على قدم المساواة مع أعظم قادة التاريخ، وكانوا هم الأقرب مجلسا وحظوة عند أجلّ ملوك الأرض.. نذكر منهم أرسطو وسقراط، الشيخ الرئيس ابن سينا والفيلسوف ابن رشد، وسواهم كثيرون عند شتى الحضارات والأمم .

فيوم المعلم العالمي يحتفل به سنويًا في 5 أكتوبر من كل عام، وذلك منذ 1994، للإشادة بدور المعلمين حول العالم،والذي يهدف إلى تعبئة الدعم وللتأكد من أن احتياجات الأجيال القادمة سيوفرها المعلمين بكفاءة، فأكثر من 100 بلد يحتفل بيوم المعلم العالمي، ويعود الفضل في الانتشار السريع والوعي العالمي بهذا اليوم إلى (منظمة إديوكشن إنترناشونال)

ولذلك احتفت المدرسة السعودية –إسلام آباد – باكستان باليوم العالمي للمعلم وذلك خلال الحصة الثالثة حيث قام سعادة قائد المدرسة د/ مبارك بن عبدالله العنزي ،وكان برفقته وكيل المدرسة الأستاذ/ عبد المحسن الملحم ،والمرشد الطلابي الدكتور/ بشار طنيش ، رائد النشاط الأستاذ / ناجي عبدالله وعدد من طلاب المدرسة بالمرور على جميع المعلمين داخل صفوفهم وبين طلابهم لتكريمهم ، حيث قام طلاب المدرسة توزيع باقات الورود وبطاقات الشكر والتقدير والعرفان والتي تظهر فضل المعلم على المتُعلّم وسلوك

المتعلّم مع معلمه والتقدير والإجلال لكل معلم مخلص أمين يفني عمره في تعليم أبناء أمته ووطنه، ثم بعد ذلك تم أخذ الصور التذكارية  مع المعلمين والطلاب داخل صفوفهم وتقديم الهدايا الرمزية للمعلمين .

ثم بعد ذلك تم عمل إذاعة مدرسية قدم فيها مجموعة من طلاب المدرسة القصائد الشعرية والخواطر التي تظهر فضل المعلم.

هذا وقد أقيم احتفال آخر بقسم البنات بالمدرسة.

 

 

إغلاق